أول وكالة أنباء خاصة تنطلق بترخيص من وزارة الثقافة والاعلام بالمملكة العربية السعودية ...
NEWS AGENCY
وكـــالة بـــث للأنبـــــاء
موجودات مؤسسة النقد السعودي ترتفع إلى 2227 مليار ريال .. ›› المزيد
مركز الملك عبدالله العالمي للحوار بين الأديان.. (60) خبيراً في قارات العالم.. ›› المزيد
" اليوم السابع " تنشروثائق اعتراف مصر بـ"تيران وصنافير" جزر سعودية.. ›› المزيد
الشعب المصري في مواجهة عملاء الدجل .. ›› المزيد
آخر صرعات النظام الإيراني .. مستشار خامنئي يدعو لحوار مع السعودية.. ›› المزيد
كلام في الممنوع // عن زيارة الملك سلمان إلى مصر.. ›› المزيد
منتدى فرص الأعمال السعودي المصري .. تحالفات واندماجات.. ›› المزيد
الحملة السعودية تقدم 2245 وصفة طبية للاجئين السوريين في الزعتري.. ›› المزيد
جسر الملك سلمان .. بين رأس حميد وشرم الشيخ.. ›› المزيد
ماذا يعني جسر الملك سلمان؟.. ›› المزيد
خادم الحرمين عقد جلسة مباحثات مع الرئيس التركي : " رعد الشمال " رسالة لكل من يحاول المساس بأمننا واستقرارنا
" جزى الله الشدائد كل خير"

عبدالله العميرة

أبدأ باستشهاد إنساني خلاّق ..
من كلام العرب ، والعجم .
ففي الموروث العربي : “ جزى الله الشدائد كل خير عرفت بها صديقي من عدوي”.

ومن موروث حكماء اليونان : “ قد نرى أموراً ؛ تبدو لنا سيئة في حياتنا ، ولكنها في النهاية لصالحنا “.

ولم تكن الشدائد ؛ يومـــاً ؛ نهايتها سيئة لأصحاب الحق والخير .

الأزمة مع قطر/ وأي أزمة؛ أظهرت كثيراً من الفوائد:

فقد تبين العدو من الصديق ، وانكشف أصحاب الفكر المظلل ، والمناوئين ، والمشوهين للوطنيين، وأصحاب الوشاية ، والوصوليين ...

كانوا يوماً متسيدين الساحة بتقيتهم ووشايتهم على الصالحين .

السيئون ممن تسيدوا الساحة ، لم يتسيدوها بعطائهم الإيجابي . بل بمنهجهم الشيطاني.. بالفساد والوشاية والتعنصر .

نحمد الله أن كشف لنا هذا .

الحال تستدعي الشكر لله رب العالمين ، ثم للقيادة الذين نذروا على أنفسهم تصحيح كل خطأ ، وتعديل كل مخطئ.

كما تستدعي الحال ؛ إلى إعادة برمجة الساحة الوطنية بخاصة : الإعلامية والاجتماعية / المؤثرون في المجتمع وعليه.

بجلب وإعادة المقتدرين المخلصين للوضع الطبيعي ..

لا يكفي إبعاد المزيفين ، بل مطلوب لجان متخصصة قادرة على فرز الغث من الثمين، وإعادة هيكلة الفكر والمفكرين ، من مثقفين وإعلاميين وأصحاب رأي صادق مخلص ...

ومن الإخلاص للقيادة والوطن ؛ قول وكتابة الحقيقة بصيغتها الإيجابية المفيدة .
نحن بحاجة إلى :

شخصيات قادرة على التشخيص ووضع العلاج .

وإلى مكافحين ومنافحين عن الوطن ومقدراته .

وإلى من يبرز قوة الوطن ومكانته الرفيعة.

إلى من يقدم الإرشاد والنصيحة بقلب وعقل صادقين ، وبإسلوب راقي هادئ.

الوطن يمر بمرحلة مفصلية .. ترتكز فيها عوامل التخطي للفلاح على : العمل بصدق وأمانة، وبعلم ودراية وحرص . وهذا بحمد الله متوفر.

نحن في مرحلة حساسة ، لانريد أن يتولد فراغ من عملية التصفية .

الأزمة جاءت بخير .

ولو لا الله سبحانه وتعالى ، ثم قائدنا الملك سلمان ، وولي العهد ، الشاب المستنير الهمام الأمير محمد بن سلمان ، لاستمر غي الظالمين الفاسدين المفسدين .

صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ؛ وضع فيه قائدنا الملك سلمان ، كامل ثقته .. 

الرجل / أعني الأمير محمد بن سلمان يتميز بذهن وقاد ، وحماسة ، ورؤية بعيدة ، وقدرة على تشكيل الرأي الصائب .. صاحب فكر تكتيكي واستراتيجي .

لذلك الآمال في سموه كبيرة.

وأنا من الواثقين تماماً ، بقدرته – بعون الله تعالى - على إعادة الأمورإلى نصابها / وأتحدث هنا عن الفكر والثقافة والإعلام والتعليم .

الأمير محمد بن سلمان ، ليس رجل مرحلة .. بل الكل يجمع على أنه يجدد تأسيس دولة للإستمرار والعلو.. دولة في الأصل؛ قائمة على قواعد صلبة..والتجديد يتم في البناء.

المؤسس الملك عبدالعزيز- رحمه الله - أسس دولة عصرية قوية ، على قواعد راسخة .

والملك سلمان – يحفظه الله - كشف الأساس من جديد، و أظهر؛ لنا بحكمته وحنكته؛ القوة والأصالة في تلك القواعد ، ووضعها أمام ولي عهده ، لإعادة البناء لدولتنا الفتية،والإستمرار على ما بُني من إنجازات كبيرة ..  مع المخلصين والمخلصات من أبناء وبنات الوطن.

المرحلة تتطلب حكمة وصبر، لتنفيذ الإستراتيجيات، وأبرزها؛ رؤية 2030 .

المسألة ليست صعبة ، ومتفائلون بكل خير .

متفائلون في حل كل الأزمات ، والبناء . ومقومات هذا البناء الأساسية ، متوفرة .. أهمها الإستقرار ، والأمن . والعقول القادرة على البناء .

وما يؤكد العزم على البناء ، ما نشهده من تصحيح لمسيرة الفكر والرأي والتفكير.

فالفكر هو أساس التخطيط ، والتخطيط هو أساس البناء.

ومن المهم جداً أن يدرك كل مواطن دوره في البناء.

والمفرح لنا ، أن المواطن ، أصبح اليوم أكثر وعياً ، وأكثر التصاقاً بقيادته ووطنه .

وفي الختام أعيد ما ذكرته في البداية :

“ جزى الله الشدائد كل خير عرفت بها صديقي من عدوي”.

من نحن
|
إتصل بنا
|
أعلن معنا
|
الإشتراكات
|
الانتاج التلفزيوني ، وانتاج المحتوى

Copyright © 2013 - 2015 Beth All Rights Reserved

This website was Designed & Developed by: exotox.com

ترخيص : و ب 1618 وزارة الثقافة والإعلام – المملكة العربية السعودية